صندوق النقد الدولي: اقتصاد الإمارات سيتعافى العام المقبل ولا تأثير يذكر لضريبة القيمة المضافة

طباعة

قالت مسؤولة كبيرة بصندوق النقد الدولي إن من المتوقع أن يبدأ اقتصاد الإمارات العربية المتحدة التعافي تدريجيا العام المقبل دون أن يتضرر النمو كثيرا من تطبيق ضريبة قيمة مضافة نسبتها 5% في يناير كانون الثاني.

وذكرت ناتاليا تاميريسا رئيسة بعثة صندوق النقد الدولي لدولة الإمارات، ثاني أكبر اقتصاد عربي، إن إنفاق دبي على استعداداتها لاستضافة معرض إكسبو 2020 العالمي سيساهم في تعزيز النمو.

يذكر أن دبي كانت قد أعلنت الأحد قفزة نسبتها 19.5% في الإنفاق في موازنتها لعام 2018، وهو ما يرجع بشكل كبير إلى ارتفاع مخصصات البنية التحتية.

وقالت تاميريسا في مقابلة "نتوقع تعافيا تدريجيا للإمارات العربية المتحدة على مدى السنوات القليلة المقبلة بدعم من تعزز أسعار النفط، وتسارع التجارة العالمية واستثمارات اكسبو 2020 وتخفيف إجراءات ضبط الموازنة".

وأضافت أن من المتوقع أن يرتفع نمو القطاع غير النفطي من 1.9% هذا العام إلى 2.8% في العام المقبل، على أن يواصل الارتفاع إلى ما بين 3.3 و3.5% في 2020.