الذهب يستقر دون 1250 دولاراً مع ترقب اجتماع المركزي الأمريكي

طباعة

استقرت أسعار الذهب دون 1250 دولارا للأونصة بعدما تكبدت أكبر خسارة أسبوعية في أكثر من ستة أشهر مع توقع الأسواق رفع أسعار الفائدة الأمريكية هذا الأسبوع.

هذا وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1244.77 دولار للأونصة.

ونزل الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم فبراير شباط 1.50 دولار أو 0.1% ليبلغ عند التسوية 1246.90 دولار للأونصة.

في حين هبط المعدن الأصفر في المعاملات الفورية 2.5% الأسبوع الماضي، ليسجل أكبر خسارة أسبوعية منذ مايو أيار.

ومن المتوقع أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة خلال اجتماعه بشأن السياسة النقدية الذي يعقد على مدى يومين ويختتم الأربعاء، لكن الأنظار ستراقب بيان البنك عن كثب تحسبا لأي مفاجآت.

ويتأثر الذهب كثيرا برفع أسعار الفائدة الأمريكية، إذ يزيد ذلك من تكلفة حيازة الذهب الذي لا يدر عائدا بينما يدعم الدولار المقوم به المعدن الأصفر.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، هبطت الفضة 0.5% إلى 15.76 دولار للأونصة.

وارتفع البلاديوم 0.2% إلى 1008.70 دولار للأونصة بينما زاد البلاتين 0.3% إلى 889.80 دولار للأونصة بعد أن لامس أدنى مستوياته منذ فبراير شباط 2016 الأسبوع الماضي.