الكرونة السويدية ترتفع بعد تلميح البنك المركزي بشأن السياسة النقدية

طباعة

صعدت الكرونة السويدية 0.05% مقلصة مكاسبها الأولية بعد تلميح البنك المركزي إلى أنه يتوقع رفع أسعار الفائدة في 2018 لكنه أبقى على توقعات الخفض التدريجي للسياسة النقدية شديدة التيسير.

وقفزت الكرونة في البداية بنحو 1% مقابل اليورو.

وأبقى البنك المركزي سعر الفائدة الأساسية دون تغيير عند -0.50% وقال إنه سيعيد استثمار كوبونات وسيولة من السندات مستحقة السداد ويشمل ذلك ترحيل بعض عمليات إعادة الاستثمار إلى 2018.

وزادت الكرونة 0.46% إلى 9.9080 كرونة مقابل اليورو بعدما صعدت إلى 9.8595 كرونة مقابل اليورو في أعقاب البيان وهو أقوى مستوى لها منذ 12 ديسمبر كانون الأول.

وساد الهدوء أسواق العملة في بقية الأنحاء حيث كانت المعاملات هزيلة قبيل موسم العطلات.

هذا وتشبث اليورو ببعض المكاسب البسيطة اليوم الأربعاء حيث يقول محللون إن الإصلاح الضريبي المهم لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثر بدرجة كبيرة على الدولار.

ودعمت تحركات المحافظ المالية في نهاية العام وارتفاع العائد على السندات الألمانية بقاء اليورو دون تغيير على نطاق واسع مقابل 1.184 دولار. وزاد اليورو 0.3% مقابل الين الياباني إلى 134 ينا.

وجرى تداول الدولار مقابل 113.13 ين بزيادة 0.2% خلال اليوم مبتعدا عن المستوى المنخفض الذي بلغه يوم الجمعة عند 112.035 ين بينما يرى محللون أن هدفه التالي هو الصعود إلى أعلى مستوى سجله الأسبوع الماضي عند 113.75 ين.