بريطانيا ستسعى جاهدة للحفاظ على مكانة لندن في مفاوضات الانفصال

طباعة

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أن بريطانيا ستستعى جاهدة من أجل حماية مكانة مدينة لندن كأكبر مركز مالي عالمي في محادثات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

وفي وقت سابق، ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن بنك إنكلترا المركزي سيسمح للبنوك الأوروبية بمواصلة العمل من دون تأسيس فروع تابعة باهظة بعد الانفصال البريطاني.

وقالت ماي أمام البرلمان "نقدر الدور المهم الذي تلعبه مدينة لندن ليس فقط كمركز مالي لأوروبا ولكن أيضا في الواقع كمركز مالي للعالم. نريد الحفاظ على ذلك... هذا سيكون بالطبع جزءا من المفاوضات حول المرحلة الثانية من الانفصال البريطاني".