"الشال" للاستشارات الاقتصادية: توقعات برفع المركزي الكويتي أسعار الفائدة 3 مرات خلال 2018

طباعة

للمرة الثانية خلال العام الجاري يخالف بنك الكويت المركزي حركة سعر الفائدة الأساس على الدولار الأميركي التي رفعها الفيدرالي بربع نقطة مئوية...

وفي تاريخ العلاقة بين السعرين منذ بداية الألفية... خالفت حركة الفائدة على الدينار الكويتي حركتها على الدولار الأميركي 11 مرة في حالة الزيادة و11 مرة في حالة الخفض وذلك من أصل 48 تغيير على الفائدة الأميركية، كما تحرك بنك الكويت المركزي منفرداً مرة واحدة في حالة الزيادة و5 مرات في حالة الخفض.

وكشف تقرير لشركة الشال للاستشارات الاقتصادية أنه من المتوقع أن ترفع الكويت أسعار الفائدة على الدينار في عام 2018 ثلاث مرات

 بربع النقطة المئوية في كل مرة. كما أوضح أن هامش الحركة للسياسة النقدية بعد الرفع سيضيق، إلا أن المركزي الكويتي سيكون قادر على الإفادة بما لديه من معلومات لاتخاذ القرار الصحيح.

وحول تثبيت المركزي الكويتي لأسعار الفائدة مخالفاً لقرار المركزي الأمريكي.بينت الشال أن البنك يحاول تعويض تبعات القرار بزيادة تكلفة سياسته البديلة على موارده المالية.فهو يرفع سعرخصم الأوراق التجارية لكي يعوض البنوك عند حاجتهم إلى الأموال، ويدفع لهم فارق ربع النقطة المئوية، مقابل إتاحة الفرصة لهم لرفع الفائدة على ودائع الدينار الكويتي.

وارجت الشال أن ينمو الاقتصاد الكويتي موجباً بتوقعات تتراوح بين 2.7% و4.1% في العام القادم بالرغم من التوقعات السالبة لصندوق النقد الدولي التي كانت عند 2.1%.