الحكومة الفنزويلية تحدد سقفاً لمبيعات البنزين في غرب البلاد

طباعة

حددت الحكومة الفنزويلية سقفا لمبيعات البنزين في غرب البلاد لمكافحة عمليات تهريب هذا الوقود التي يعزى إليها شح الامدادات في الايام الأخيرة.

وقالت وزارة النفط في بيان ان السقف المحدد للسيارات السياحية هو 30 ليترا للسيارة ويرتفع للشاحنات الى 35 ليترا للشاحنة من دون ان تحدد الى متى سيستمر العمل بهذا الاجراء.

وأوضح البيان أن الهدف من هذا الاجراء هو التصدي لعمليات تهريب البنزين من قبل بعض السائقين في غرب البلاد الحدودي مع كولومبيا.

والولايات الغربية المعنية بالاجراء هي باريناس وبورتوغيزا وآبور ولارا وكوخيدس.

وفنزويلا التي تمتلك اكبر احتياطات مؤكدة من النفط الخام في العالم تبيع الوقود لمواطنيها بأسعار مدعومة بقوة مما يجعل تهريب هذه المادة لاعادة بيعها في كولومبيا بأسعار اكبر بكثير تجارة مربحة.

ويقوم اقتصاد فنزويلا على تصدير النفط الخام وقد ادى انهيار اسعار الذهب الاسود الى ازمة اقتصادية حادة اججت الازمة السياسية التي تتخبط فيها البلاد المنقسمة بين حكومة يسارية ومعارضة يمينية.