نيكي الياباني يبدد مكاسبه مع ارتفاع الين وتفاقم خسائر البنوك

طباعة

بدد المؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية مكاسبه المبكرة في نهاية التعاملات في الوقت الذي ارتفع فيه الين وواصلت فيه أسهم البنوك خسائرها.

وأنهى المؤشر نيكي تعاملاته منخفضا 0.6% إلى 22783.98 نقطة في حين نزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.6% إلى 1819.03 نقطة.

ويوم غد الجمعة آخر أيام التداول في 2017، ويتجه نيكي صوب تحقيق مكاسب تزيد على 19%.

وانخفض المؤشر الفرعي لقطاع البنوك 1.4% مع تراجع أسهم مجموعة ميتسوبيشي يو.إف.جيه المالية 2.2%.

وتراجع الدولار 0.5% مقابل الين لأدنى مستوى فيما يزيد على أسبوع عند 112.80 ين.

وتراجعت أسهم إيدميتسو كوسان 2.6%، وقالت الأسرة المؤسسة للشركة النفطية، التي تخوض صراعا مع إدارة الشركة بشأن اندماج مقترح مع المنافسة الأصغر شوا شل سيكيو، إنها زادت حصتها مجددا في إيدميتسو بنحو نصف نقطة مئوية إلى حوالي 28.5%.

وهبطت أسهم شوا شل 1.7%، ومن بين القطاعات القليلة الرابحة قطاع الحديد والصلب الذي ارتفع مؤشره 0.1% وقطاع المعادن غير الحديدية الذي صعد مؤشره 0.6% وأسهم قطاع الكهرباء والغاز الذي ارتفع مؤشره 0.3%.