المركزي المصري يبقي أسعار الفائدة الرئيسية بلا تغيير

طباعة

أبقى البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة الرئيسية بلا تغيير.

وقال البنك في بيان في ختام اجتماعه للسياسة النقدية، إنه أبقى على سعر فائدة الإيداع لليلة واحدة بلا تغيير عند 18.75% وسعر فائدة الإقراض لليلة واحدة عند 19.75%.

وكان ستة من عشرة خبراء اقتصاديين استطلعت رويترز آراءهم، قد توقعوا أن يبقي المركزي المصري أسعار الفائدة مستقرة، مشيرين إلى أن بقاء التضخم عند مستويات مرتفعة يدفع البنك المركزي لتأجيل تيسير السياسة النقدية.

وقفز التضخم في مصر منذ أن قام البلد العربي الأكثر سكانا بتعويم عملته (الجنيه) في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي من أجل التوصل لاتفاق قرض بقيمة 12 مليار دولار مع صندوق النقد
الدولي.

وتراجع التضخم في نوفمبر/تشرين الثاني إلى أدنى مستوى في 2017، لكنه يبقى فوق 25%. وكان وصل الى مستوى قياسي بلغ 33% في يوليو/تموز مع خفض الحكومة الدعم لأسعار الكثير من السلع والخدمات.

ورفعت مصر أسعار الفائدة الأساسية بواقع 700 نقطة أساس منذ تعويم الجنيه، وهو ما شجع المستثمرين على شراء أذون وسندات الخزانة المصرية.