نايمكس يحقق مكاسب أسبوعية 3.3% .. والداو جونز يسجل خسائر أسبوعية 0.1%

طباعة

 

هبطت الأسهم الأمريكية خلال تداولات الجمعة بعد افتتاحية آخر جلسات 2017 على استقرار، وحققت المؤشرات الرئيسية مكاسب سنوية هي الأكبر منذ 2013.

وهبط "داو جونز" الصناعي 118 نقطة إلى 24719 نقطة، كما انخفض "ناسداك" إلى 6903 نقاط، في حين تراجع "S&P" إلى 2673 نقطة.

وعام 2017، كان قد حقق "داو جونز" مكاسب سنوية بنسبة 25.2%، كما سجل "ناسداك" مكاسب بنسبة 28.2%، في حين قفز "S&P" القياسي بنسبة 19.5%.

أما على الصعيد الأسبوعي، فقد سجل "داو جونز" خسائر بنسبة 0.1%، وسجل "ناسداك" خسائر بنسبة 0.8%، في حين سجل "S&P" خسائر أسبوعية بنسبة 0.3%.

وفي أوروبا، تراجع مؤشر "ستوكس يوروب 600" القياسي بنسبة 0.1% أو 0.3 نقطة إلى 389 نقطة، وحقق مكاسب سنوية بنسبة 7.7% هي الأكبر منذ 2013.

وانخفض مؤشر "داكس" الألماني62 نقطة إلى 12917 نقطة، كما تراجع "كاك" الفرنسي  27 نقطة إلى 5312 نقطة، بينما ارتفع "فوتسي 100" البريطاني  65 نقطة إلى 7687 نقطة.

هذا و قفزت العقود الآجلة للذهب تسليم فبراير/شباط بنحو 12.10 دولار أو 0.9% إلى 1309.30 دولار للأونصة، مسجلةً أعلى إغلاق منذ الخامس والعشرين من سبتمبر/أيلول، وحقق المعدن الأصفر مكاسب بنسبة 14% هذا العام  وبنسبة 2.5% في ديسمبر/كانون الأول.

أما في أسواق النفط، فقد ارتفع "نايمكس" إلى 60.42 دولار للبرميل، وهو أعلى إغلاق منذ يونيو/حزيران 2015 محققا مكاسب هذا العام بحوالي 12.5%، كما حقق مكاسب أسبوعية بنسبة 3.3%.

وارتفع "برنت" إلى 66.87 دولار للبرميل محققا مكاسب سنوية بنسبة 18%، وفصلية بنسبة 16% وشهرية بنسبة 5.2% وهذا الأسبوع بنسبة 0.6%.

و على مستوى العملات فقد أنهلى الدولار أسوأ عام له منذ 2003، وعملة بيتكوين تقفز 1400 بالمئة في 2017 في حين وسجل اليورو أعلى مستوى في ثلاثة أشهر عند 1.2028 دولار موسعا مكاسبه هذا العام إلى 14.2 بالمئة، قبل أن يتراجع عن بعض مكاسبه ليسجل 1.20 دولار في نهاية التعاملات.