أسهم أوروبا تسجل بداية متعثرة في 2018 مع انخفاض قطاع التعدين

طباعة

تراجعت الأسهم الأوروبية في بداية تداولات العام وهبطت أسهم شركات المعادن والتعدين عقب موجة ارتفاع قوية، بينما لم يكن ارتفاع أسهم شركات النفط والبنوك كافيا لوقف الانخفاض.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2% في التعاملات المبكرة فيما انخفض المؤشر ستوكس لمنطقة اليورو 0.3%.

وتصدرت أسهم الموارد الأساسية قائمة القطاعات المنخفضة، مع هبوط مؤشر القطاع 0.6%. وتراجعت أسهم ريو تينتو وباسف وبي.إتش.بي بيليتون.

وارتفع قطاع التعدين إلى أعلى مستوى في خمس سنوات بنهاية الأسبوع الماضي.

وقدم النفط الذي سجل أعلى بداية في مستوى تداولات السنة منذ عام 2014 الدعم للمؤشر مع ارتفاع أسهم شركات النفط الكبيرة في أنحاء المنطقة بالتزامن مع ارتفاع الخام. وكانت شتات أويل وتوتال من بين أكبر الشركات الرابحة.

وارتفعت أيضا أسهم الشركات المالية إذ كانت أسهم سانتاندر وأوني كريديت من بين أقوي أسهم البنوك أداء.

وفي تحركات لافتة للنظر، انخفضت أسهم لوفتهانزا 6.3% بعد أن اتفقت شركة آي.إيه.جي المالكة للخطوط الجوية البريطانية على شراء شركة الطيران نيكي النمساوية المتعثرة التابعة لاير برلين.

وانسحبت شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا من اتفاق لشراء أصول نيكي في منتصف ديسمبر كانون الأول بسبب مخاوف بشأن المنافسة.

وانخفض المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.3% وكاك 40 الفرنسي 0.39% وداكس الألماني 0.77%.