الذهب يهبط مع صعود الدولار

طباعة

هبطت أسعار الذهب من أعلى مستوى في ثلاثة أشهر ونصف الشهر مسجلة أكبر خسارة ليوم واحد في حوالي ثلاثة أسابيع مع تعرض الاستثمارات في الأصول المسعرة بالعملة الأمريكية لضغوط من صعود الدولار.

وكان تراجع الدولار في أواخر ديسمبر/كانون الأول قد دفع الذهب للصعود بشكل حاد مما أدى إلى مخاوف من موجة مشتريات مبالغ فيها في المعدن النفيس.

وقضى المستثمرون الصباح في انتظار محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي).

وانخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.66% إلى 1309.43? ?دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي مواصلا التراجع من ذروة سجلها في وقت سابق بلغت 1321.33 دولار.

وارتفعت العقود الأمريكية للذهب تسليم فبراير/شباط 0.2 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1318.50 دولار للأونصة. لكنها تراجعت بما يصل إلى 0.5 بالمئة في التعاملات اللاحقة على التسوية إلى 1309.3 دولار.

وأرجع محللون هبوط الذهب إلى صعود الدولار والأسهم الأمريكية. وتعافى الدولار بعد بيانات متفائلة بشأن قطاعي الصناعات التحويلية والتشييد مرتدا عن ثلاثة أسابيع متتالية من الخسائر.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفض سعر البلاديوم في المعاملات الفورية 0.8 بالمئة إلى 1083 دولارا للأونصة بعد أن سجل يوم أمس مستوى قياسيا مرتفعا بلغ 1096.50 دولار.

وبلغت مكاسب البلاديوم 56 بالمئة في 2017 بدعم من مخاوف من نقص في المعروض وسط طلب قوي من مصنعي السيارات.

وتراجعت الفضة 0.61 بالمئة إلى 17.08 دولار للأونصة بعد أن لامست أعلى مستوى في ستة أسابيع عند 17.24 دولار بينما صعد البلاديوم 0.94 بالمئة إلى 1.08 بالمئة إلى 953.80 دولار للأونصة، بعد أن لامس أعلى مستوى منذ التاسع عشر من سبتمبر/أيلول عند 960.70 دولار.