لمحة عن إنجازات السعودية في الذكاء الصناعي

طباعة

يعتبر الذكاء الصناعي أحد اهم المفاهيم التي بدأت تغزو الصناعة في العالم، السعودية ليست ببعيدة عن هذا المسار، فبينما تعمل الحكومة على جذب مزيد من الاستثمارات الصناعية تبرز مسارا أخرى لتحقيق قفزات في مجالات صناعي ذات تقنيات متقدمة تعتمد على الذكاء الصناعي وأبرز ما تم في هذا المجال الإعلان عن مدينة نيوم شمال غرب المملكة والتي ستقام على مساحة 26 ألفا و500 كيلومتر مربع وتمتد إلى أراضي الأردن ومصر هذه المدينة وغيرها تؤكد على عزم المملكة في دعم الصناعة بمختلف أشكالها. المتحدث: الأمير تركي بن سعود آل سعود // رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية.

 ويبلغ حجم الاستثمارات المقدرة لمدينة نيوم 500 مليار دولار كما هو معلن وهي تعتمد على مختلف التقنية الذكية من بنية تحتية ذات طابع ذكي كشبكات المياه والطاقة والاتصالات الذكية وغيرها من التطورات، وتأتي هذه المدينة متوافقة مع رؤية 2030 والتي تقوم على تحفيز الابتكار وجذب الأفكار والاستثمارات الخاصة بالتقنيات الصناعية الحديثة. 

المتحدث: أسامة الزامل // رئيس اللجنة الوطنية للصناعة في غرفة الرياض

 ويأمل كثيرون أن تساهم المشاريع والتوجهات الحكومية السعودية في توطين العديد من التقنيات وصناعتها بالمملكة، بل يأمل البعض أن تكون السعودية مصدرة لتقنية الذكاء الصناعي مستقبلا، فهل سيكون ذلك عبر مدينة نيوم؟ ربما!