بريطانيا... مبيعات السيارات الجديدة تسجل أكبر هبوط منذ 2009

طباعة

سجلت مبيعات السيارات الجديدة في المملكة المتحدة أكبر هبوط منذ 2009 العام الماضي مع تراجعها 5.7% بسبب هبوط حاد في الطلب على السيارات التي تعمل بالديزل وتراجع ثقة المستهلكين منذ الموافقة على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وهوى الطلب على سيارات الديزل الجديدة بنسبة 17.1% مع تحول بعض المشترين إلى المركبات التي تعمل بالبنزين، بحسب جمعية مصنعي وتجار السيارات.

ووفقا لتوقعاتها، بلغ عدد السيارات الجديدة التي جرى تسجيلها العام الماضي 2.54 مليون وحدة، مع تراجع الطلب من الشركات والأفراد كليهما. ومن المنتظر أن يهبط بما يصل إلى 7% هذا العام.

وقالت بريطانيا العام الماضي إنها سترفع الرسوم على سيارات الديزل الجديدة التي لا تفي بأحدث معايير الانبعاثات.

ومبيعات السيارات في بريطانيا كانت في السابق مؤشرا رئيسيا لأداء الاقتصاد، والهبوط المسجل العام الماضي هو الأكبر منذ أن هوى الطلب في 2009 بعد الأزمة المالية، لكنه يأتي بعد مستويات قياسية مرتفعة في 2015 و2016 .

وانخفضت مبيعات السيارات الجديدة 14.4% في ديسمبر/كانون الأول.

من جانبه، توقع الرئيس التنفيذي لجمعية مصنعي وتجار السيارات مايك هاوز أن تشهد الشهور المقبلة المزيد من الانخفاضات.