الذهب يتراجع مع صعود الدولار لكنه يسجل رابع أسبوع من المكاسب

طباعة

انخفضت أسعار الذهب في تعاملات متقلبة، مع إقبال المتعاملين على مبيعات لجني الأرباح بعد أن سجل المعدن النفيس هذا الأسبوع أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر ونصف الشهر، ومع صعود الدولار حتى بعد بيانات أضعف من المتوقع للوظائف في الولايات المتحدة لشهر ديسمبر/كانون الأول.

وتراجع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1320.31 دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي متراجعا عن مستواه المرتفع الذي سجله يوم الخميس البالغ 1325.86 دولار.

لكنه ينهي الأسبوع على مكاسب قدرها 1.3%.

وزادت العقود الأمريكية للذهب تسليم فبراير/شباط 0.05% لتبلغ عند التسوية 1322.30 دولار للأونصة.

وسجل المعدن الأصفر مكاسب لرابع أسبوع على التوالي، وهو شيء لم يفعله منذ أبريل/نيسان، رغم أنه أنهى عام 2017 على مكاسب بلغت 13%.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفض سعر الفضة في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 17.22 دولار للأونصة بعد أن لامس أعلى مستوى في أكثر من ستة أسابيع عند 17.29 دولار، ومنهيا الأسبوع على زيادة قدرها 1.6 بالمئة.

وصعد البلاتين 0.96 بالمئة إلى 969.00 دولارا للأونصة بعد أن وصل في وقت سابق من الجلسة إلى أعلى مستوى في ثلاثة أشهر ونصف الشهر عند 969.90 دولار، ومسجلا مكاسب قدرها 4.6 بالمئة على مدى الأسبوع.

وانخفض البلاديوم 0.62 بالمئة إلى 1089.47 دولار للأونصة، متراجعا عن المستوى القياسي البالغ 1105.70 دولار الذي بلغه يوم أمس، ومنهيا الأسبوع على مكاسب قدرها 2.5 بالمئة.

وسجل البلاديوم أقوى أداء بين المعادن النفيسة الرئيسية العام الماضي مع صعوده 56 بالمئة بفعل مخاوف من نقص في المعروض بالأسواق مع ارتفاع الطلب على المعدن الذي يستخدم في أجهزة تنقية العادم بالسيارات التي تعمل بالبنزين والتي أصبح الكثيرون يفضلونها على السيارات التي وقودها الديزل.