الرئيس الفرنسي: طريق الحرير الصيني الجديد لا يمكن أن يكون اتجاهاً واحداً

طباعة

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه ينبغي على الصين وأوروبا العمل سويا بشان مبادرة "الحزام والطريق" التي أطلقتها بكين وهو مشروع يهدف لبناء طريق حرير حديث لكنه أضاف أنه لا يمكن
أن يكون "اتجاها واحدا".

وقال ماكرون أمام أكاديميين وطلبة ورجال أعمال في مدينة شيان وهي نقطة البداية الشرقية لطريق الحرير القديم "طرق الحرير القديمة لم تكن قط صينية فقط، تلك الطرق بتعريفها ينبغي أن تقوم على المشاركة، إذا كانت طرقا فلا يمكن أن تكون في اتجاه واحد".


ويهدف مشروع الحزام والطريق الذي كشفت الصين النقاب عنه في عام 2013 لربط الصين عن طريق البر والبحر بجنوب شرق آسيا وباكستان وآسيا الوسطى وبعد ذلك إلى الشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا.