الأسهم الأوروبية تغلق بلا تغير يذكر

طباعة

أغلقت الأسهم الأوروبية مستقرة، حيث طغت خسائر لأسهم شركات السلع الأولية على مكاسب أولية تحققت بفعل تحديثات إيجابية من بضع شركات.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مستقرا، بينما زاد مؤشر ستوكس 50 لأسهم الشركات الكبرى في منطقة اليورو 0.3 في المئة مع تخلي اليورو عن بعض مكاسبه مقابل الدولار.

وكان سهم هوجو بوس من بين الأسهم التي حققت أكبر مكاسب في أوروبا، بصعوده 3.7 في المئة بعدما سجل بيت الأزياء الألماني تعافيا في النمو في متاجره، وقفزة في المبيعات على الإنترنت وتعافيا في الولايات المتحدة.

وارتفع سهم مجموعة بيجو 1.8 في المئة بعدما سجلت شركة صناعة السيارات الفرنسية قفزة 15.4 بالمئة في مبيعاتها حول العالم في 2017.

وصعد أيضا سهم إنجي 1.2 في المئة بعدما قالت شركة المرافق العامة الفرنسية إنها تأمل في تحسين نمو أرباحها من أنشطتها الأساسية في الطاقة المتجددة والشبكات وخدمات الطاقة هذا العام. وارتفعت الأرباح الأساسية بما يقدر بخمسة في المئة في 2017.

وقفز سهم جيه.دي سبورتس فاشون 6.7 في المئة بعدما توقعت أكبر شركة بريطانية لمبيعات التجزئة للملابس الرياضية من حيث القيمة السوقية ربحا سنويا قبل خصم الضرائب أعلى من توقعات السوق.

ومن بين القطاعات، تراجع مؤشرا قطاعي التعدين والنفط 1.4 وواحدا في المئة على الترتيب ليتصدرا خسائر القطاعات في أوروبا، مع هبوط أسعار المعادن بفعل مبيعات لجني الأرباح وتراجع أسعار النفط من أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات.

وفي أنحاء أوروبا، انخفض مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.2 في المئة ومؤشر داكس الألماني 0.35 في المئة، بينما ارتفع مؤشر كاك الفرنسي 0.08 في المئة.