الأسهم الأوروبية ترتفع إلى مستويات لم تشهدها منذ عام 2008

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية إلى مستويات لم تشهدها منذ عام 2008 في الوقت الذي يواصل فيه تنامي الثقة في أرباح الشركات وقوة الاقتصاد العالمي تغذية صعود السوق التي تجاهلت مخاوف بشأن احتمال إغلاق الحكومة الأمريكية.

وأنهى المؤشر ستوكس 50 لأسهم الشركات الكبرى في منطقة اليورو جلسة التداول مرتفعا 0.73% إلى 402.95 نقطة وهو أعلى مستوياته في عشر سنوات.

في حين زاد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.5% إلى 400.71 نقطة وهو أعلى مستوى في عامين ونصف العام.

وتتسارع وتيرة موسم نتائج أعمال الشركات الأوروبية الأسبوع المقبل مع ارتفاع قيم الأسهم لأعلى مستوياتها في أكثر من عام ومراهنة المستثمرين على أن محرك إعلانات الأرباح ما زال لديه المزيد ليقدمه لدعم السوق.

وارتفعت الأسهم في كافة القطاعات، باستثناء قطاع الطاقة الذي انخفض مؤشره 0.77% متضررا من هبوط في أسعار الخام.

وقفز مؤشر الشركات الأوروبية العاملة في بيع السلع المنزلية والشخصية 1.5% مع صعود سهم Adidas 6.9% و SEB الفرنسية 4.0%.

وارتفع مؤشر قطاع الموارد الأساسية، الذي يشمل أسهم شركات التعدين الكبيرة، 0.6% في الوقت الذي تلقت فيه أسعار المعادن دعما من أول تسارع في نمو الاقتصاد الصيني في سبع سنوات.

وزادت أسهم Software AG 1.7% لتصل إلى أعلى مستوياتها في 18 عاما بدعم من توقعات بارتفاع أرباح الشركة في 2018 نتيجة إصلاحات ضريبية في الولايات المتحدة.