أسعار النفط ترتفع مع إعلان السعودية استمرار تعاون المنتجين

طباعة

ارتفعت أسعار النفط بعد تصريحات صدرت عن السعودية وأفادت بأن التعاون بين منتجي النفط الذين يقلصون الإنتاج في محاولة لتعزيز السوق سيستمر إلى ما بعد 2018.

هذا وبلغت أسعار التعاقدات الآجلة لخام القياس الدولي برنت 68.81 دولار مرتفعا 20 سنتا أو 0.3% عن إغلاقه السابق، ووصل برنت في 15 يناير كانون الثاني إلى أعلى مستوى له منذ ديسمبر كانون الأول 2014 مسجلا 70.37 دولار للبرميل.

وبلغت أسعار التعاقدات الآجلة لخام غرب تكساس الأمريكي الوسيط 63.55 دولار للبرميل مرتفعا 18 سنتا أو 0.3% عن سعر إغلاقه السابق.

وقالت السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم والزعيمة الفعلية لأوبك أن هناك توافقا بين منتجي النفط الرئيسيين على ضرورة استمرار التعاون بشأن الإنتاج بعد انتهاء أجل الاتفاق الحالي لخفض الإمدادات في نهاية هذا العام.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح في سلطنة عمان "هناك استعداد لمواصلة التعاون بعد 2018، لم تتحدد الآلية بعد، لكن هناك توافقا على الاستمرار".

وبدأت مجموعة من كبار منتجي النفط في أوبك وروسيا في تقليص الإنتاج في يناير كانون الثاني من العام الماضي من أجل تعزيز الأسعار ومن المقرر حاليا انتهاء هذا الاتفاق في نهاية 2018.

ويدعم الصراع في الشرق الأوسط أيضا أسعار النفط.

في حين أدى تراجع نشاط الحفر لإنتاج النفط في الولايات المتحدة إلى زيادة دعم أسعار النفط .

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة يوم الجمعة إن شركات الحفر خفضت خمسة حفارات نفطية في الأسبوع المنتهي في 19 يناير كانون الثاني، ليصل إجمالي عدد الحفارات إلى 747 .