أسهم أوروبا تتراجع بسبب Suez الفرنسية وقطاع التكنولوجيا

طباعة

 

تراجعت الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة مع هبوط أسهم قطاع المرافق عقب تحذير بشأن الأرباح منSuezالفرنسية ونزول أسهم التكنولوجيا وسط مخاوف جديدة مرتبطة ب APPLE، رغم الدعم الذي تلقته السوق من تحديث قوي لشركة نوفارتس.

وانخفض المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1% بينما استقر المؤشر داكس الألماني ونزل فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.3%.

في أخبار الأسهم هبط سهم Suez 15% بعدما عدلت مجموعة المياه والصرف نتائجها المستهدفة في 2017 بالخفض بسبب تكاليف إضافية في إسبانيا وقرارات بإغلاق عقدي خدمات في المغرب والهند.

وأثر هبوط سهم Suez على نظيرتها فيوليا التي انخفض سهمها 2.4%، مما دفع مؤشر قطاع المرافق للتراجع 0.7%.

هذا وانخفض مؤشر قطاع التكنولوجيا 0.8%، ليتصدر قائمة القطاعات الخاسرة في أوروبا، بعدما خفض جيه.بي مورجان تصنيفه لسهم إيه.إم.إس الموردة لآبل إلى محايد مشيرا إلى ضعف طلبيات آيفون تن.

وارتفع مؤشر قطاع الرعاية الصحية، مدعوما بصعود بنسبة اثنين بالمئة لسهم نوفارتس لصناعة الأدوية، وهو من الأسهم ذات الثقل.

وتوقعت المجموعة التي تتخذ من سويسرا مقرا لها نمو أرباح التشغيل في 2018 بوتيرة أسرع من المبيعات مع تسارع إيرادات العقاقير وخروج الشركة من فترة قوضت فيها الخسائر المرتبطة ببراءات الاختراع النتائج.