الاتحاد الأوروبي يغرم Qualcomm الأمريكية 1.2 مليار دولار

طباعة

فرضت سلطات مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي غرامة قيمتها 997 مليون يورو (1.23 مليار دولار) على شركة Qualcomm الأمريكية لصناعة الرقائق يوم الأربعاء بسبب منحها شركة أبل المصنعة لهواتف آيفون مبالغ مالية مقابل استخدام الرقائق التي تصنعها فقط واستبعاد منافسين مثل إنتل.

وقالت المفوضية الأوروبية إن تحقيقها الذي بدأ في عام 2015 شمل الفترة من 2011 إلى 2016 وأخذ في الاعتبار وضع Qualcomm المهيمن على سوق صناعة رقائق ربط الهاتف بالشبكات التي تتيح اتصالات الجيل الرابع السريعة.

وقالت مفوضة المنافسة في الاتحاد الأوروبي مارجريت فيستاجر في بيان "دفعت Qualcomm مليارات الدولارات لعميل مهم هو Apple كي لا يشتري من المنافسين. وهذه المدفوعات لم تقتصر فقط على تخفيضات السعر وإنما أيضا تمت بشرط أن تستخدم Apple حصريا الرقائق التي تصنعها Qualcomm في جميع أجهزة iPhones وiPads".

وأضافت "هذا يعني عدم قدرة أي منافس على تحدي Qualcomm في السوق بغض النظر عن مدى جودة منتجاتها".

وتمثل هذه الغرامة 4.9 بالمئة من دورة مبيعات كوالكوم في 2017.

ويوجد نزاع قانوني كبير بين أبل وكوالكوم بسبب ممارسات كوالكوم التجارية التي بدأت قبل عام حيث تقاضي آبل كوالكوم للحصول على تعويض بقيمة مليار دولار تقريبا في انتهاك يتعلق بتخفيضات تعهدت بها كوالكوم لأبل ثم تراجعت عنها.