الحكومة العمانية تعمل على خلق 25 ألف وظيفة في 6 أشهر

طباعة

أعلنت حكومة سلطنة عُمان أنها تعمل على خلق 25 ألف وظيفة في ستة أشهر، في إطار جهود لكبح معدل البطالة المرتفع في الدولة الخليجية الصغيرة المصدرة للنفط.

وجاء الإعلان بعدما تظاهر مئات من العاطلين، عند وزارة القوى العاملة في العاصمة مسقط، واحتجاج آخر في مدينة صلالة في جنوب البلاد بحسب ما قاله شهود.

وذكر بيان نشرته وكالة الأنباء العمانية الرسمية "مجلس الوزراء يتابع باهتمام تام تنفيذ القرار المتعلق بتوفير خمسة وعشرين ألف فرصة عمل للقوى العاملة الوطنية بمختلف التخصصات، وبحيث يُستكمل في مدة لا تتعدى ستة أشهر وذلك كمرحلة أولى".

وأضاف أن تعاون الحكومة مع مؤسسات القطاع الخاص في هذه المسألة بدأ يؤتي ثماره. وأظهرت أحدث إحصاءات متاحة أن معدل البطالة وصل إلى 17.5 بالمئة في 2016.

وشهدت السلطنة احتجاجات على غرار الربيع العربي في 2011 طالب المتظاهرون خلالها بوظائف وإصلاحات سياسية ونهاية للفساد. وهدأت الاحتجاجات بعدما وعدت السلطات بمزيد من الوظائف.

ومع احتياطيات نفطية ومالية أقل من جيرانها الأثرياء، أنفقت عُمان بكثافة على مشروعات صناعية ومشاريع للبنية التحتية لتنويع اقتصادها وتقليص اعتماده على النفط.

وأعلنت هذا الشهر عن خطط لزيادة الإنفاق في ميزانية 2018، على الرغم من قلق متنام وسط وكالات التصنيف الإئتماني بشأن متانة المالية العامة للبلاد.