الذهب يتراجع مع عودة الدولار للصعود

طباعة

هبطت أسعار الذهب مع تعافي الدولار وارتفاع العائد على السندات الحكومية الأمريكية على نحو دفع بعض المشترين إلى جني أرباح المعدن الأصفر بعد أن سجل سادس زيادة أسبوعية في سبعة أسابيع.

ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.5% إلى 1342.56 دولار للأونصة، بينما نزل المعدن في تسوية العقود الأمريكية الآجلة تسليم فبراير/شباط 11.80 دولار، أو ما يعادل 0.9 بالمئة، إلى 1340.30 دولار للأونصة.

وارتفع المعدن أكثر من ثلاثة بالمئة منذ بداية الشهر الحالي بعدما اختتم ديسمبر/كانون الأول على أداء قوي، ولامس أعلى مستوى منذ أغسطس/آب 2016 الأسبوع الماضي عند 1366.07 دولار للأونصة.

وترجع قوة الذهب إلى حد كبير لانخفاض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية، إلى أقل مستوى في ثلاثة أعوام.

وأدى تعافي العملة الأمريكية اليوم الاثنين، بعدما منيت بخسائر على مدى ستة أسابيع متتالية، إلى هبوط المعدن الأصفر.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 1.2 بالمئة إلى 17.19 دولار للأونصة. وكان المعدن صعد 2.3 بالمئة الأسبوع الماضي مسجلا أكبر زيادة بين المعادن النفيسة الرئيسية.

وانخفض البلاتين، أفضل المعادن النفيسة أداء منذ بداية العام الحالي، بنسبة 0.2 بالمئة إلى 1007.80 دولارات للأونصة بعدما نزل 0.3 بالمئة الأسبوع الماضي ليمنى في أول خسارة أسبوعية خلال سبعة أسابيع.

ونزل البلاديوم 0.4 بالمئة إلي 1087.90 دولار للأونصة مقتربا من أدنى مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع.