أسهم أوروبا تنخفض في التعاملات المبكرة

طباعة

انخفضت الأسهم الأوروبية في الوقت الذي اتخذت فيه الأسواق العالمية اتجاه العزوف عن المخاطرة مع تكبد القطاعات المرتبطة بالدورة الاقتصادية، بما في ذلك التعدين والخدمات المالية، أكبر الخسائر.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.6% عند الفتح قبل أن ينخفض قليلا بنسبة 0.4% عند مستوى مماثل لمؤشر الأسهم القيادية بمنطقة اليورو والمؤشر داكس الألماني.

تأتي الانخفاضات بعد جلسات تداول شهدت خسائر في آسيا وول ستريت تسبب في جزء منها انخفاض أسهم أبل.

وتصدرت القطاعات المرتبطة بالدورة الاقتصادية قائمة القطاعات الخاسرة منذ بداية العام حتى الآن في الوقت الذي يبيع فيه المستثمرون أسهم تلك القطاعات لجني الأرباح بعد ارتفاع قوي.

هذا وتصدرت أسهم شركات التعدين والخدمات المالية قائمة الخاسرين، مع انخفاض معظم القطاعات.

ونزلت أسهم قطاع الموارد الأساسية 1.4%، لتتصدر القطاعات الهابطة في الوقت الذي انخفضت فيه أسعار المعادن متضررة من ارتفاع الدولار. وكانت أسهم أنجلو أمريكان من بين أكبر الأسهم
الخاسرة.

في الوقت ذاته فاقت أسهم قطاع التكنولوجيا في أدائها السوق ليرتفع مؤشره 0.2%.

انخفض المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.47% والمؤشر كاك 40 الفرنسي 0.33%.