تراجع معظم بورصات الخليج... السعودية والكويت تغردان خارج السرب

طباعة

ارتفعت أسواق الأسهم الخليجية في معظمها في آخر جلسات الاسبوع الماضي، لكنها سجلت اداء سلبيا على مدار الأسبوع.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.1 بالمئة مع تفوق الأسهم الرابحة على الأسهم الخاسرة بواقع 100 إلى 76. وهبط سهم معادن 4.9 بالمئة إلى 53.80 ريال في أقوى تداول له منذ نوفمبر/تشرين الثاني.

وسجلت معادن صافي ربح بلغ 714.84 مليون ريال (190.6 مليون دولار) في 2017، مقابل خسارة قدرها 10.74 مليون دولار في 2016. ولم تعلن الشركة النتائج المالية للربع الأخير من العام الماضي، لكن حسابات رويترز أظهرت أنها سجلت خسارة فصلية بلغت 104.74 مليون ريال مقابل ربح قدره 15.67 مليون ريال قبل عام.

واستمر التداول قويا ونشطا في أسهم شركات الأسمنت بعد تقرير إعلامي في وقت سابق من الأسبوع بأن الحكومة بدأت ترسية العقود في مشروعها الضخم لبناء مدينة الأعمال نيوم بشمال غرب المملكة.

وصعد سهم أسمنت تبوك، التي تقع بالقرب من موقع نيوم، 1.7 في المئة، بينما ارتفع سهم تبوك للتنمية الزراعية، وهي قريبة أيضا من المشروع، واحدا بالمئة في أكثف تداول له في شهر.

الإمارات

وزاد مؤشر سوق دبي 0.5 بالمئة مع صعود سهم الخليج للملاحة، الذي كان يجري تداوله عند أدنى مستوياته في 18 شهرا، 7.9 في المئة بعدما قالت الشركة إنها عينت مدير مشتركا لسجل الاكتتاب لزيادة رأسمالها إلى مليار درهم (272 مليون دولار) من خلال إصدار حقوق هذه الشهر.

وارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.3 بالمئة. وزاد مؤشر بورصة قطر 0.03 في المئة مع صعود سهم البنك التجاري القطري 1.6 بالمئة، بعدما قال الرئيس التنفيذي إن المصرف سيضخ المزيد من الأموال في تركيا للاستفادة من العلاقات السياسية الوثيقة بين البلدين.

قطر

وفي الدوحة، تمكن المؤشر الرئيسي للبورصة من تبديد الخسائر المبكرة لتنهي التعاملات على ارتفاع هامشي، بالتزامن مع تقلص حاد بالتداولات.

وسجل المؤشر العام نمواً نسبته 0.03% ليصل إلى النقطة 9207، وتقلصت السيولة إلى 100.79 مليون ريال.

الكويت

أغلقت بورصة الكويت تداولاتها في آخر جلسات الاسبوع الماضي على انخفاض مؤشرها السعري 2.5 نقطة ليصل إلى 6685 نقطة بينما ارتفع المؤشران الوزني و(كويت 15) 0.84 و2.7 نقطة على التوالي.

وبلغت قيمة الأسهم المتداولة حتى ساعة الإغلاق 10.2 مليون دينار كويتي (نحو 34 مليون دولار)، في حين بلغت كمية الأسهم المتداولة 76.4 مليون سهم تمت عبر 3453 صفقة.

مصر

وفي القاهرة، انهت مؤشرات البورصة المصرية التداولات على ارتفاع بدعم مشتريات المستثمرين الأجانب والعرب.

وقلص المؤشر الرئيسي من ارتفاعه الذي شهده بمستهل التعاملات، ليرتفع بنسبة 0.3% عند مستوى 15089 نقطة.