الأسهم الأوروبية تواصل التعافي وسهم Airbus يقفز أكثر من 10%

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية لثاني جلسة على التوالي مع تجاهل المستثمرين زيادة في التضخم في الولايات المتحدة وتحويل تركيزهم مجددا إلى أرباح الشركات مع صدور تقارير من بعض من أكبر الأسماء بما في ذلك Airbus عملاق صناعة معدات الطيران والفضاء في أوروبا.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 جلسة التداول مرتفعا 0.5% عند أعلى مستوى في أسبوع، رغم أن المؤشر القياسي الأوروبي يبقى منخفضا 1.7% عن أعلى مستوى له في عامين ونصف العام الذي سجله في الثالث والعشرين من يناير/كانون الثاني.

ودفعت أسهم القطاعات المرتبطة بالدورات الاقتصادية السوق للصعود وجاءت الموارد الأساسية والصناعة والبنوك والتكنولوجيا في مقدمة القطاعات الأفضل أداء، لتتعافى من هبوط حاد الأسبوع الماضي.

ومع انحسار القلق الذي أثاره ارتفاع التضخم في أمريكا، عادت أرباح الشركات إلى بؤرة التركيز مع صدور نتائج قوية دفعت أسهم Airbus وIpsen وAegon وSchneider Electric إلى مقدمة الرابحين.

وقفز سهم Airbus بنسبة 10.3%، بعد أن أعلنت أكبر شركة لصناعة معدات الطيران والفضاء في أوروبا أرباحا وتوزيعات فاقت التوقعات.

وصعد سهم Schneider بنسبة 3.4% بعد أن سجلت الشركة المنتجة للمعدات الكهربائية هامش ربح قويا على الرغم من التأثير السلبي لصعود اليورو.

ومن بين الأسهم الخاسرة في جلسة الخميس، تراجع سهم NN غروب للتأمين 1.7 بالمئة بعد أن أعلنت أرباحا أقل من توقعات المحللين.

ومن بين أبرز الهابطين أيضا هبط سهم Nestle فقد نزل 2.1% إلى أدنى مستوى في عشرة أشهر بعد أن أعلنت الشركة عن نمو لأنشطتها الأساسية هو الأضعف منذ 1996 .

ووفقا لبيانات تومسون رويترز، فإن مجمل أرباح الشركات الأوروبية للربع الأخير من العام الماضي من المتوقع أن يصعد 14.6% مقارنة مع الفترة نفسها من العام السابق.

ومن بين المؤشرات الرئيسية في البورصات الأوروبية، أغلق المؤشر فايننشال تايمز البريطاني مرتفعا 0.29%، بينما صعد المؤشر كاك الفرنسي 1.11% والمؤشر داكس الألماني 0.06% والمؤشر إيبكس الإسباني 0.3%.