Meridiana تهدف لزيادة أعداد الركاب والطائرات إلى 4 أمثال في ظل هيكل جديد للملكية

طباعة

أعلن مسؤولون تنفيذيون أن شركة الطيران الإيطالية Meridiana ستتخذ من مطار مالبينسا في ميلانو مركزا جديدا لها، وإنها ستغير اسم الناقلة إلى إير إيطاليا وتهدف إلى زيادة أسطولها وأعداد الركاب إلى أربعة أمثال بحلول 2022 في مسعى لأن تصبح شركة الطيران الوطنية للبلاد.

وخضعت Meridiana لملكية جديدة العام الماضي بعد أن اشترت الخطوط الجوية القطرية حصة 49% في AQA Holding، وهي الشركة الأم الجديدة لشركة الطيران ومقرها سردينيا، مع احتفاظ أليساردا المالك الوحيد السابق للشركة بـ51%.

وإير إيطاليا هي ثاني أكبر شركة طيران في إيطاليا بعد Alitalia، التي وُضعت تحت إدارة خاصة العام الماضي بعد أن رفض العاملون بالشركة خطة لخفض الوظائف والرواتب.

لكن مع خطة جديدة لإعادة الهيكلة، تتضمن تدشين مسارات جديدة محلية وعابرة للقارات، تهدف إير إيطاليا لأن تصبح شركة الطيران الأساسية في إيطاليا.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة فرانشيسكو فيولانتي خلال تدشين العلامة التجارية الجديدة في ميلانو إنه بحلول 2022، فإن شركة الطيران تتوقع "نقل عشرة ملايين راكب سنويا وأن تملك أسطولا من 50 طائرة".

وعلى مدى السنوات الثلاث القادمة، سيتم إضافة 20 طائرة بوينغ 737 ماكس إلى أسطول إير إيطاليا وستصل أولى تلك الطائرات في أبريل/نيسان.

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر أن الشركة ستؤجر خمسا من طائراتها إيرباص إيه330-200 إلى إير إيطاليا "بأسعار السوق".

ولم يتم الإفصاح عن تفاصيل الاستثمارات المزمعة.

وقال بيترو موديانو رئيس مجلس إدارة إس.إي.إيه، الشركة التي تتولى إدارة المطار، إن إير إيطاليا ستقوم بتسيير رحلاتها عبر مبنى الركاب الرئيسي في مالبينسا.