وزير الطاقة الإماراتي: أوبك وحلفاؤها يريدون التعاون بعد 2018

طباعة

قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي إن أوبك ومنتجي النفط غير الأعضاء فيها سيواصلون التعاون لما بعد 2018 من أجل تفادي أي تخمة نفطية أو نقص في المستقبل.

وأوضح المزروعي أن مراقبة سوق النفط بعد 2018 هي الحد الأدنى الذي تستطيعه أوبك والمنتجون الآخرون المشاركون في خفض الإنتاج مضيفا أنه يتوقع أن يجري عرض إطار تعاون على جميع الأعضاء في يونيو
حزيران.

وأشار الوزير إلى أن الإمارات والسعودية وروسيا تدعم تمديد التعاون في مجال الطاقة لما بعد 2018.