الذهب يهبط للجلسة الثالثة قبل مزادات كبيرة لبيع أدوات دين أمريكية

طباعة

تعرضت أسعار الذهب لضغوط من صعود الدولار وارتفاع أسعار الفائدة، لتتراجع للجلسة الثالثة، لكنها تلقت دعما من مخاوف سياسية وغموض بشأن مزادات ضخمة للسندات في الولايات المتحدة هذا الأسبوع.

وواصل الدولار تعافيه من أدنى مستوياته في ثلاث سنوات مع تجاهل المستثمرين القلق بشأن عجز الميزانية الأمريكية وتركيزهم على مزادات دين حكومية أمريكية كبيرة هذا الأسبوع.

وباعت وزارة الخزانة الأمريكية كميات قياسية من الأذون لأجل ثلاثة وستة أشهر بأعلى عائد لهذه الآجال في مزادات في أكثر من تسع سنوات، بحسب بيانات الخزانة.

وستبيع وزارة الخزانة دينا جديدا بقيمة تزيد عن 250 مليار دولار هذا الأسبوع، قال محللون إنه سيكون مؤشرا مهما على شهية المستثمرين الدوليين تجاه الأصول الأمريكية.

وانخفض سعر الذهب في السوق الفورية 1.2% إلى 1330.13 دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي، بعدما هبط في وقت سابق إلى 1328.26 دولار وهو أدنى مستوياته منذ 14 فبراير/شباط.

وهبطت العقود الأمريكية للذهب تسليم أبريل/نيسان 25 دولارا أو 1.8% لتبلغ عند التسوية 1331.20 دولار للأونصة.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفصت الفضة 1.03% إلى 16.48 دولار للأونصة، بعد ان سجلت 16.44 دولار وهو أدنى مستوى لها منذ الرابع عشر من فبراير/شباط.

وارتفع البلاديوم 0.1% إلى 1033.80 دولار للأونصة بعد أن صعد إلى أعلى مستوى منذ الثاني من فبراير/شباط عند 1050 دولارا في الجلسة السابقة.

وانخفض البلاتين 0.2% إلى 1000.20 دولار للأونصة بعد أن قفز في جلسة الاثنين إلى أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع عند 1013.60 دولار.