مؤسس "أبراج للاستثمار المباشر" يتنحى عن إدارة الصناديق بالمجموعة

طباعة

سلم عارف نفقي، مؤسس مجموعة أبراج إدارة صندوق الاستثمار المباشر، الذي يركز على الأسواق الناشئة ومقره دبي، إلى رئيسين تنفيذيين مشاركين وأوقف الاستثمارات في ظل مراجعة لهيكل النشاط.

وتأتي عملية إعادة التنظيم بعد أسابيع من إعلان أبراج أنها عينت شركة المحاسبة العالمية كيه.بي.إم.جي لفحص حسابات صندوق الرعاية الصحية التابع لها بعد تقارير عن خلاف مع بعض المستثمرين في الصندوق.

وقال بيان من الشركة إنه جرى تعيين عمر لودهي وسلجوق يورجانس أوغلو رئيسين تنفيذيين مشاركين لوحدة إدارة الصناديق، وهي أبراج لإدارة الاستثمارات، مضيفا أنهما سيتسلمان مسؤوليتهما على الفور من نفقي الذي أسس أبراج في 2002.

وذكرت المجموعة أن نفقي سلم زمام كيان إدارة الصناديق إلى الرئيسين التنفيذيين المشاركين بهدف تحقيق نمو أكبر للنشاط.

وقالت أبراج إنها أمرت بمراجعة شاملة لهيكل الشركة مع التركيز على مجالات من بينها الحوكمة والمهام الرقابية. وسيكون لأبراج لإدارة الاستثمارات مجلس إدارة مستقل ستتبعه مباشرة الوحدة الداخلية للتدقيق والامتثال.

وقالت إن نفقي سيركز على إدارة أبراج القابضة وسيحتفظ بمنصب غير تنفيذي كعضو في لجنة الاستثمار العالمي لأبراج لإدارة الاستثمارات.

كما قررت أبراج وقف أنشطة الاستثمار مؤقتا، لكن بخلاف التعاملات التي صارت التعهدات الخاصة بها نهائية، حتى تكتمل عملية إعادة التنظيم.

ويعمل لودهي ويورجانس أوغلو مع المجموعة منذ ما يزيد على عشر سنوات وكانا شريكين في أنشطة المجموعة في آسيا وتركيا على الترتيب.