المركزي الإماراتي: قرار نهائي بخصوص نظام فائدة بين البنوك هذا العام

طباعة

قال محافظ مصرف الإمارات المركزي مبارك راشد المنصوري إن قرارا نهائيا بشأن النظام الجديد لسعر الفائدة المعروض بين بنوك الإمارات سيتخذ هذا العام.

وأوضح المنصوري أن النظام الجديد سيكون أكثر كفاءة وسيرتكز على مزيد من البيانات الحقيقية.

ويُستخدم سعر الفائدة بين بنوك الإمارات لتسعير الدين بالدرهم الإماراتي.

وفي نفس السياق قال مدير قسم الاستراتيجية والتخطيط في جهاز أبوظبي للاستثمار جون بول إن التحدي الرئيسي للمستثمرين هو تطبيع أسعار الفائدة والعودة بها إلى مستوى يبرر الاستثمار.

وأشار مبارك راشد المنصوري محافظ مصرف الإمارات المركزي  أن التكنولوجيا المستخدمة في العملات المشفرة والتقنيات المالية الأخرى مفيدة حقا للقطاع المصرفي.

وردا على سؤال خلال مؤتمر للقطاع المالي إن كان رفع أسعار الفائدة الأمريكية هذا العام قد يضغط على ربط الدرهم الإماراتي بالدولار جدد المنصوري التأكيد على أن نظام سعر الصرف الثابت أفاد بلاده.