الدولار يهبط وسط حالة من الحذر قبل شهادة باول

طباعة

انخفض الدولار مقابل سلة عملات رئيسية مع التزام المتعاملين الحذر قبل شهادة الرئيس الجديد لمجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول التي قد تحدد ما إذا كان لا يزال هناك مجال لاستمرار تعافي العملة الأمريكية من أقل مستوى في ثلاثة أعوام.

وستكون شهادة باول أمام الكونجرس أول ظهور علني منذ توليه منصبه هذا الشهر، وسيتابع المتعاملون الشهادة عن كثب لمعرفة ما إذا كان باول سيواصل سياسة الرفع التدريجي لأسعار الفائدة التي انتهجتها الرئيسة السابقة جانيت يلين أم سيتبنى موقفا أكثر تشددا.

هذا وانخفض الدولار لأقل مستوياته منذ أواخر 2014 مقابل سلة عملات رئيسية في الشهر الجاري ولكنه تعافي منذ ذلك الحين نحو 2%.

واليوم نزل المؤشر 0.1% إلى 89.776 .

ومع تراجع الدولار ارتفع اليورو 0.1% إلى 1.2332 دولار إذ نأي المستثمرون عن تكوين مراكز هذا الأسبوع قبل أحداث سياسية هامة في أوروبا.

وستجري انتخابات عامة في إيطاليا يوم الأحد بينما تقرر أحزاب سياسية كبري في ألمانيا مصير اتفاق لتشكيل ائتلاف حاكم قد يضمن للمستشارة انجيلا ميركل ولاية رابعة.

في حين ارتفع الدولا مقابل الين 0.1% إلى 107.05 ين.