فيتش تتوقع استمرار المركزي المصري في خفض الفائدة ما بين 200 إلى 300 خلال 2018

طباعة

توقعت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني استمرار البنك المركزي المصري في خفض أسعار الفائدة هذا العام ما بين 200 إلى 300 نقطة أساس، بالرغم من ارتفاع معدلات الفائدة العالمية، مع الحفاظ على معدلات الفائدة الحقيقية الإيجابية.

كما توقعت استمرار انخفاض معدلات التضخم خلال العام الجاري، لتسجل قرابة الـ 13%.

وأضافت "فيتش" أن قرار تحرير سعر الصرف هو نقطة التحول المالي للاقتصاد مصر الخارجي، ما دفع إلى نمو في الناتج المحلي الإجمالي بنحو 5% في النصف الأول من السنة المالية الحالية.