انخفاض عملة هونغ كونغ لأدنى سعر في 33 عاما مقابل الدولار

طباعة

انخفض دولار هونغ كونغ لأدنى مستوى في 33 عاما ليقترب من المستوى الأدنى لنطاق التداول الذي تستهدفه سلطة النقد، في الوقت الذي زادت فيه فجوة أسعار الفائدة بين الدولار الأمريكي ونظيره في هونغ كونغ.
ولأن هونغ كونغ تربط عملتها بالعملة الأمريكية، فإن أسعار سوق النقد لديها تتماشى مع نظيرتها الأمريكية.
لكن الفجوة بين الاثنين زادت لأعلى مستوياتها منذ الأزمة المالية العالمية للعام 2008، في الوقت الذي يزيد فيه المركزي الأمريكي أسعار الفائدة، لكن سوق النقد في هونج كونج تظل غنية بالسيولة بفضل التدفقات الداخلة على سوق الأسهم وما يصلها من المال الذي تطبعه البنوك المركزية العالمية.
وفي الوقت الذي تقترب فيه العملة من المستوى الأدنى لنطاق التداول، تتزايد التوقعات بأن يعلن البنك المركزي عن إصدار كبير لأدوات الخزانة لتصريف فائض السيولة من أسواق النقد.