أسرة ملوك مصر تتهم صناع "سرايا عابدين" بتشويه تاريخ الخديوي اسماعيل

طباعة
وصف أحمد فؤاد الثاني ابن الملك فاروق آخر حكام أسرة محمد علي المسلسل التلفزيوني "سرايا عابدين" بأنه يتضمن "أكاذيب مختلقة.. ومغالطات تاريخية" تشوه تاريخ جد أبيه الخديو إسماعيل الذي حكم مصر بين عامي 1863 و1879، مضيفاً أنه "مهزلة تمس سمعة مصر". وأضاف أحمد فؤاد أنه تابع المسلسل "بكل الأسف" ظناً منه أنه سينصف الخديوي إسماعيل، لكن منتجي المسلسل اهتموا "بجانب لا وجود له إلا في خيالهم ولا يمت للواقع بصلة وأبسط ما يقال عنه إنه مهين لذكرى هذا الرجل الوطني العظيم"، مشدداً على أن أحفاد إسماعيل لا يقبلون "بهذه الإهانات والاتهامات" التي اختلقها المسلسل من التآمر والفساد وسوء أخلاق الخديوي وزوجاته، ولن يسكتوا عنها. هذا ويشير المسلسل في مقدمته إلى أنه "دراما مستوحاة من قصة حقيقية"، وهو من إخراج المصري عمرو عرفة، وبطولة الممثل السوري قصي خولي بدور الخديوي إسماعيل التي أداها الممثل المصري حسين رياض في فيلم "ألمظ وعبده الحامولي" عام 1962، ثم أداها الممثل المصري محمد وفيق في مسلسل "بوابة الحلواني" الذي كتبه السيناريست المصري محفوظ عبد الرحمن. يذكر أن أحمد فؤاد الثاني هو الابن الوحيد للملك فاروق، ولد يوم 16 يناير كانون الثاني 1952، وبعد ثورة 23 يوليو تموز 1952 التي أنهت حكم فاروق تنازل لابنه الرضيع عن العرش وتشكل مجلس للوصاية على العرش ثم غادر الملك السابق والملك الصبي مصر يوم 26 يوليو 1952 إلى إيطاليا، وفي 18 يونيو حزيران 1953 أعلنت مصر جمهورية وانتهى الحكم الملكي. هذا وكانت مصر منذ صعود محمد علي عام 1805 تحكم من القلعة حتى قيام إسماعيل بنقل مقر الحكم إلى قصر عابدين بوسط القاهرة.