ألمانيا ستعمل من أجل تعزيز تكامل منطقة اليورو

طباعة

أعلن وزر المالية الألماني الجديد أولاف شولز - بعد محادثات مع نظيره الفرنسي - أنه يريد أن يكون قوة دافعة نحو المزيد من التكامل لمنطقة اليورو، في حكومة المستشارة المحافظة أنغيلا ميركل.

وخلف شولز، المنتمي للحزب الديمقراطي الاشتراكي، وزير المالية السابق فولفغانغ شيوبله الذي تزعم سياسة للتقشف.

وسأل صحفي شولز عما إذا كان يعتزم الدفع باتجاه المزيد من التقارب في منطقة العملة الأوروبية، فأجاب بكلمة واحدة "نعم".

خارطة طريق لإصلاح منطقة اليورو

من جانبه، قال وزير المالية الفرنسي برونو لومير إن فرنسا وألمانيا اتفقتا على تقديم خارطة طريق لإصلاح منطقة اليورو قبل قمة الاتحاد الأوروبي المقرر عقدها في يونيو/حزيران القادم.

وكانت باريس وبرلين تأملان أصلا في تقديم رؤية مشتركة لتعزيز التكامل داخل تكتل العملة الموحدة بحلول الشهر الجاري، لكن الصعوبات التي واجهتها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في تشكيل ائتلاف عطلت تحقيق هذا الأمر.

وقال لومير أيضا إن فرنسا وألمانيا ستستأنفان العمل بشأن تقريب القواعد في البلدين المتعلقة بحساب ضرائب الشركات.