NOVARTIS تضع رهانا كبيرا على العلاج الجيني بصفقة قيمتها 8.7 مليار دولار

طباعة

تمضي NOVARTIS السويسرية للأدوية قدما في تعزيز نشاطها بمجال العلاج الجيني من خلال شراء أفكسيس في صفقة قيمتها 8.7 مليار دولار، لتضيف علاجا لمرض نادر إلى منتجاتها قد يدر لها مبيعات بالمليارات.

ويعكس الاستحواذ تنامي الاهتمام بصفقات التكنولوجيا الحيوية، مع سعي شركات الأدوية الكبرى وراء أصول جديدة واعدة أملا في تعزيز مبيعاتها.

وجرى الإعلان عن الصفقة النقدية لشراء أفكسيس مقابل 218 دولارا للسهم يوم الاثنين، وتنطوي على علاوة 72% فوق متوسط سعر سهم أفكسيس في 30 يوما. ومن المتوقع إتمام الصفقة في منتصف 2018.

ويتمتع الرئيس التنفيذي لشركة نوفارتس فاس ناراسيمهان، الذي تولى مهام منصبه في الأول من فبراير/شباط، بأموال وفيرة تحت تصرفه بعدما وافق مؤخرا على بيع حصة شركته في مشروع مشترك للرعاية الصحية إلى جلاكسو سميث كلاين مقابل 13 مليار دولار.

ويعول ناراسيمهان الآن على العقار الرئيسي لأفكسيس، وهو العقار إيه.في.إكس.إس-101 لعلاج مرض ضمور العضلات الشوكي المميت، إضافة إلى خبرة الشركة التي مقرها ولاية إلينوي الأمريكية في العلاج الجيني وإمكانتها في تصنيع الأدوية لدعم أنشطة نوفارتس في مجال علاجات الأعصاب الذي تركز عليه الشركة السويسرية.