سوناطراك: Exxon Mobil تدرس الاستثمار في الجزائر

طباعة

أعلن رئيس شركة سوناطراك، عملاق الطاقة الجزائري المملوك للدولة، أن Exxon Mobil تدرس الاستثمار في الجزائر للمرة الأولى، وهي علامة على أن البلد العضو في منظمة أوبك يصبح "أكثر جاذبية".

وأبلغ عبد المؤمن ولد قدور الرئيس التنفيذي لسوناطراك الصحفيين على هامش مؤتمر حول الغاز والنفط في مدينة وهران الجزائرية يوم الأربعاء "عقدنا ثلاثة اجتماعات مع Exxon Mobil ونتوقع أن نتوصل إلى قرار قريبا".

وأضاف قائلا دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل "الاجتماعات عقدت في مدينة الجزائر".

وقال ولد قدور إن تحسن مناخ الأمن ساهم في تزايد اهتمام الشركات الأجنبية.

وبذلت الجزائر مساعي لاجتذاب استثمارات أجنبية في الأعوام القليلة الماضية بينما شهدت ركودا في إنتاجها من النفط والغاز.

وأدى هبوط حاد في أسعار النفط في 2014 إلى الإضرار بمالية الدولة التي تعتمد بشدة على صادرات النفط والغاز.

ويقود ولد قدور مسعى حثيثا لإصلاح سوناطراك وتحسين العلاقات مع الشركاء الأجانب في محاولة لإغرائهم على القيام باستثمارات جديدة وزيادة الإنتاج.