خطة لزيادة رأسمال البنك الدولي لا تستهدف خفض القروض للصين

طباعة

أعلن رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم أن خطة لزيادة قاعدة رأسمال البنك لا تنص تحديدا على تخفيضات في القروض إلى الصين أو أي دول أخرى، لكنه أضاف أن الإقراض إلى الدول المنخفضة والمتوسطة الدخل سيزيد بمرور الوقت.

وأبلغ كيم مؤتمرا صحفيا بشأن الخطة التي ستناقشها لجنة التنمية بالبنك الدولي يوم السبت "نحن بصدد زيادة قروضنا للدول المنخفضة الدخل... لكي أكون واضحا في هذا فإنه لا يوجد شئ في الاتفاق يستهدف أي دولة بعينها".

وذكرت رويترز الأسبوع الماضي أن زيادة رأس المال البالغة 13.5 مليار دولار للذراع الرئيسية للبنك الدولي للإقراض الميسر سترفع القوة التصويتية للصين وحصة أسهمها في البنك وستجلب إصلاحات في الإقراض.

ووبخت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قيام البنك الدولي بإقراض دول مرتفعة الدخل مثل الصين، قائلة إن تلك الدول يجب "تصعيدها" إلى القروض غير الميسرة.