الذهب يهبط بفعل توقعات بارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية

طباعة

تراجعت أسعار الذهب لتنهي الأسبوع على خسارة، مع  ارتفاع الدولار بفعل توقعات بزيادة أسعار الفائدة الأمريكية ووجهة النظر القائلة بإنحسار المخاطر السياسية والأمنية حول العالم.

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.7% إلى 1335.68 دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي مسجلا أول خسارة أسبوعية هذا الشهر.

وانخفضت العقود الأمريكية للذهب تسليم يونيو/حزيران 0.8% لتبلغ عند التسوية 1338.30 دولار للأونصة.

وانحسر القلق في السوق بشأن الضربات العسكرية الغربية على سوريا، والتي قدمت بعض الدعم للذهب هذا الأسبوع، بينما تحسنت الآفاق الجيوسياسية في شبه الجزيرة الكورية في الوقت الذي قال فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأربعاء إنه يأمل في نجاح قمة مع الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون.

وعادة ما يستخدم الذهب كملاذ آمن في أوقات الضبابية.

وأضافت تعليقات أدلى بها مصرفي بمجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي) مزيدا من الضغط على الذهب.

وقال المصرفي إن المجلس يجب أن يزيد أسعار الفائدة في العامين الحالي والقادم لكي يحافظ على الاقتصاد من أداء محموم وكي تمنع المخاطر التي يتعرض لها النظام المالي من الارتفاع.

وارتفع مؤشر الدولار 0.4% مقابل سلة من العملات الرئيسية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 0.45% إلى 17.13 دولار للأونصة، لكنها تنهي الأسبوع على مكاسب تزيد عن 3%.

وسجلت الفضة أعلى مستوى لها في أكثر من شهرين ونصف الشهر عند 17.35 دولار في الجلسة السابقة.

وتراجع البلاتين 0.6% إلى 926.90 دولار للأونصة ومنهيا الأسبوع على خسارة بنفس النسبة المئوية. ولامس البلاتين أعلى مستوى في أكثر من ثلاثة أسابيع عند 953.50 دولار في الجلسة السابقة.

وارتفع البلاديوم 0.5% إلى 1030.22 دولار للأونصة، منهيا الأسبوع على مكاسب بحوالي 5%، بعد أن سجل أعلى مستوى في شهر ونصف الشهر عند 1057.20 دولار في الجلسة السابقة.