المؤشرات الأمريكة تنهي الأسبوع على تراجعات جماعية بفعل خسائر لأسهم شركات التكنولوجيا

طباعة

 
هبطت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم في بورصة وول ستريت الجمعة، بفعل خسائر لأسهم شركات التكنولوجيا وقلق المستثمرين بشأن قفزة في عوائد السندات الأمريكية.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول منخفضا 201.95 نقطة، أو 0.82%، إلى 24462.94 نقطة بينما تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز500 الأوسع نطاقا 22.99 نقطة، أو 0.85%، ليغلق عند 2670.14 نقطة.

في حين أغلق المؤشر ناسداك المجمع منخفضا 91.93 نقطة، أو 1.27%، إلى 7146.13 نقطة.

وعلى الصعيد الأسبوعي، سجل "داو جونز" مكاسب بنسبة 0.4%، وحقق "S&P" مكاسب بنسبة 0.5%، في حين سجل "ناسداك" مكاسب أسبوعية بنسبة 0.6%.

وفي الأسواق الأوروبية، استقر مؤشر "ستوكس يوروب 600" عند 381 نقطة، وحقق مكاسب أسبوعية بنحو 0.7%.

وارتفع مؤشر "فوتسي" البريطاني 39 نقطة إلى 6873 نقطة، في حين انخفض مؤشر "داكس" الألماني 26)نقطة إلى 12540 نقطة، بينما ارتفع المؤشر الفرنسي "كاك" 21 نقطة إلى 5412 نقطة.

من ناحية أخرى، تراجعت العقود الآجلة للذهب تسليم يونيو/حزيران بنحو 10.50 دولار أو 0.8% إلى 1338.30 دولار للأونصة، وسجل المعدن النفيس خسائر أسبوعية بنحو 0.7%.

أم أسواق النفط، ارتفع "نايمكس" بنسبة 0.1% إلى 68.38 دولار للبرميل وحقق مكاسب أسبوعية بنحو 1.5%، بينما ارتفع "برنت" 0.4% إلى 74.06 دولار للبرميل محققا مكاسب أسبوعية بنسبة 2%.