البلاديوم يهبط مع تلميح أمريكا إلى تخفيف للعقوبات على روسيا

طباعة

هبطت أسعار البلاديوم أكثر من 5% وسط تلميحات من الولايات المتحدة إلى أنها ربما تخفف عقوبات على شركة روسال الروسية، بينما سجل الذهب أدنى مستوى في أسبوعين مع إقبال المستثمرين على شراء الدولار بعد صعود قوي لعوائد سندات الخزانة الأمريكية.

وقالت الولايات المتحدة إنها قد تخفف العقوبات على عملاق الألومنيوم الروسي روسال إذا تخلى قطب الأعمال الروسي أوليج ديريبسكال عن السيطرة على الشركة، وهو ما أدى إلى انحسار المخاوف من أن واشنطن ربما توسع العقوبات لتشمل عملاق البلاديوم كورنيكل.

وديريبسكال ضمن سبعة من كبار رجال الأعمال الروس فرضت الولايات المتحدة عقوبات عليهم في إطار تحرك أوسع يستهدف "أنشطة خبيثة" لموسكو حول العالم.

وكورنيكل هي أكبر منتج للبلاديوم في العالم ولها روابط بكل من روسال وديريبسكال، وكانت المخاوف من أنها أيضا ربما تُستهدف بعقوبات أمريكية قد دفعت أسعار المعدن النفيس لتقفز منذ السادس من أبريل/نيسان عندما فرضت العقوبات الحالية.

وهبط سعر البلاديوم في المعاملات الفورية أكثر من 5% إلى 971.72 دولار للأونصة عند أدنى مستوى لها في الجلسة، قبل أن تقلص خسائرها إلى عن 4.5 بالمئة عند 983.20 دولار في أواخر التعاملات في السوق الأمريكي.

وانخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.8 بالمئة إلى 1323.78 دولار للأونصة بعد أن لامس أدنى مستوى في أسبوعين عند 1322.81 دولار.

وتراجعت العقود الأمريكية للذهب تسليم يونيو/حزيران 1.1 بالمئة لتبلغ عند التسوية 1324 دولارا للأونصة.

وصعد الدولار إلى أعلى مستوى في سبعة أسابيع بعد ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات لتقترب بشدة من المستوى النفسي المهم 3 بالمئة. ويجعل ارتفاع الدولار الذهب المسعر بالعملة الخضراء أكثر تكلفة على حائزي العملات الأخرى.

ويتعرض الذهب أيضا لضغوط بعد أن قالت كوريا الشمالية في مطلع الأسبوع إنها ستعلق تجاربها النووية والصاروخية قبل قمتين مزمعتين مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة. وينظر إلى المعدن الأصفر على انه أداة استثمارية آمنة في أوقات الاضطرابات السياسية.

وتضرر الذهب أيضا من علامات على ذوبان محتمل للجليد في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين في أعقاب نزاع تجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، هبطت الفضة في المعاملات الفورية 2.9 بالمئة إلى 16.61 دولار للأونصة بينما تراجع البلاتين 0.29 بالمئة إلى 910.80 دولار للأونصة بعد أن سجل أدنى مستوى في أسبوعين عند 910.75 دولار.