طلبيات المصانع الأمريكية ترتفع لكن انفاق الشركات على المعدات يتباطأ

طباعة

ارتفعت طلبات الشراء الجديدة للسلع الأمريكية الصنع بأكثر من المتوقع في مارس آذار، مدعومة بطلب قوي على معدات النقل ومجموعة واسعة من المنتجات الأخرى، لكن توجد علامات على أن انفاق الشركات على المعدات يتباطأ.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية اليوم الخميس إن طلبيات المصانع زادت 1.6%، وجرى تعديل البيانات لشهر فبراير شباط لتظهر أن الطلبيات ارتفعت 1.6% بدلا من الزيادة المعلنة سابقا والبالغة 1.2%.

وكان خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا أن طلبيات المصانع سترتفع 1.4% في مارس آذار. وعلى أساس سنوي قفزت الطلبيات 7.7%.

ويلقى قطاع الصناعات التحويلية، الذي يشكل حوالي 12% من النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة، دعما من طلب محلي وعالمي قوي، لكن نقصا في العمالة الماهرة وارتفاع أسعار السلع الأساسية بعد فرض إدارة ترامب رسوم جمركية على واردات الصلب والألومنيوم بدأ يؤثران على الانتاج.

وأظهر مسح نشر الاثنين تراجعا في معنويات المصنعين في أبريل نيسان للشهر الثاني على التوالي وسط مخاوف متزايدة بشأن الرسوم الجمركية التي فرضها الرئيس دونالد ترامب في مارس آذار.