وزير الطاقة الروسي: إنتاج النفط قد يعود لمستويات أكتوبر 2016

طباعة

قال وزير الطاقة الروسي إن العودة إلى مستويات إنتاج النفط التي كانت قائمة في أكتوبر تشرين الأول 2016 أحد الخيارات المطروحة لتخفيف قيود الإنتاج.
ونقلت رويترز عن مصدر الأسبوع الماضي أن المملكة العربية السعودية وروسيا تناقشان زيادة إنتاج النفط من داخل أوبك وخارجها لتخفيف القيود التي ظلت مفروضة منذ 17 شهرا على الإمدادات في ظل مخاوف من أن ارتفاع الأسعار قد تجاوز الحد المطلوب بكثير.
ودخل الاتفاق الحالي حيز التنفيذ في الأول من يناير كانون الثاني 2017 وتضمن تخفيض منتجي النفط العالميين لإنتاجهم بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا لتقليص المخزونات العالمية ورفع أسعار الخام.
وفي أكتوبر تشرين الأول 2016، الخط الأساسي للاتفاق الحالي، بلغ إنتاج روسيا النفطي أعلى مستوى في 30 عاما عند 11.2 مليون برميل يوميا وتعهدت بخفضه بمقدار 300 ألف برميل يوميا إلى 10.9 مليون برميل يوميا.
لكنها فشلت في مارس آذار وفي أبريل نيسان من العام الجاري من تحقيق الالتزام الكامل بالاتفاق، حيث ضخت 10.97 مليون برميل يوميا مسجلة أعلى مستوى إنتاج في 11 شهرا.