طلبات إعانة البطالة الأمريكية تهبط على غير المتوقع

طباعة

تراجع عدد الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة في الولايات المتحدة على غير المتوقع الأسبوع الماضي، وتراجع عدد الأمريكيين المسجلين على قوائم العاطلين إلى أدنى مستوياته في نحو 44 عاما ونصف العام، مما يشير إلى تحسن سريع في سوق العمل.

وبحسب وزارة العمل الأمريكية، فإن طلبات الإعانة الجديدة قد انخفضت أربعة آلاف طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 218 ألفا للأسبوع المنتهي في التاسع من يونيو/حزيران. ولم يجر تعديل بيانات الأسبوع السابق.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا زيادة الطلبات إلى 224 ألف طلب الأسبوع الماضي.

وانخفض متوسط أربعة أسابيع، الذي يعتبر مقياسا أدق لسوق العمل، 1250 طلبا إلى 224 ألفا و250 طلبا الأسبوع الماضي.

ويبدو أن سوق العمل قد بلغت حد التوظيف الكامل أو قريبا منه، مع تراجع معدل البطالة إلى أدنى مستوياته في 18 عاما عند 3.8%.

ونزل معدل البطالة 0.3 نقطة مئوية هذا العام، وهو قريب من المستوى الذي يتوقعه مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي) بنهاية العام الحالي والبالغ 3.6%.

ورفع الفدرالي الأمريكي يوم أمس أسعار الفائدة للمرة الثانية هذا العام، وتوقع رفعها مرتين أخريين في النصف الثاني من 2018. وقال البنك إن سوق العمل "واصلت التحسن" وأن مكاسب الوظائف "قوية".

وأظهر تقرير إعانة البطالة أيضا أن عدد من استمروا في تلقي الإعانة بعد الأسبوع الأول انخفض 49 ألفا إلى 1.70 مليون في الأسبوع المنتهي في الثاني من يونيو/حزيران، وهو أدنى مستوى منذ ديسمبر/كانون الأول 1973.

وتراجع متوسط ما يعرف باسم الطلبات المستمرة 3750 إلى 1.73 مليون، وهو أيضا أدنى مستوى منذ ديسمبر/كانون الأول 1973.