ترامب يشعل فتيل الحرب التجارية مع الصين

طباعة

تعتزم لجنة التعريفات الجمركية بمجلس الدولة الصيني فرض رسوما إضافية قدرها 25% على 659 من المنتجات الأمريكية قيمتها 50 مليار دولار، بحسب ما قالت وكالة الصين الجديدة للأنباء "شينخوا".

وأضافت شينخوا أن الرسوم الجمركية على بضائع أمريكية بقيمة 34 مليار دولار تشمل المنتجات الزراعية والسيارات سيبدأ سريانها في السادس من يوليو/تموز.

ووفقا لشينخوا فإن موعد سريان الرسوم على البضائع الأمريكية الأخرى سيعلن في وقت لاحق.

ومجلس الدولة في الصين هو مجلس الوزراء، أو الحكومة.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن فرض رسوم جمركية بنسبة 25% على واردات صينية بقيمة 50 مليار دولار، في تحرك قد يشعل حربا تجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.

وقال ترامب إن الرسوم الجمركية ستفرض على قائمة واردات ذات أهمية إستراتيجية من الصين. وتوعد أيضا بمزيد من الإجراءات إذا ردت الصين بفرض رسوم.

وقالت شينخوا "القرار الأمريكي ينتهك قواعد منظمة التجارة العالمية ويتناقض مع التوافق الذي توصلت إليه الصين والولايات المتحدة في مفاوضات تجارية سابقة".

وأضاف تقرير الوكالة قائلا "إنه ألحق ضررا شديدا بحقوق ومصالح الصين المشروعة ونال من مصالح الصين وشعبها".
      
وتتجه واشنطن وبكين بشكل متزايد فيما يبدو صوب حرب تجارية بعد فشل بضع جولات من المفاوضات في تسوية شكاوى أمريكية بشأن سياسة الصين الصناعية وفتح الأسواق وفجوة بقيمة 375 مليار دولار في التجارة بين البلدين.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية قنغ شوانغ في إفادة صحيفة "إذا اتخذت الولايات المتحدة إجراءات أحادية الجانب للحماية التجارية، تلحق الضرر بمصالح الصين، فإننا سنتحرك سريعا ونتخذ بحزم الخطوات اللازمة لحماية حقوقنا العادلة والمشروعة".

وقال مكتب الممثل التجاري الأمريكي إن إدارة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية ستبدأ في تحصيل الرسوم على شريحة أولية تضم 818 فئة لمنتجات بقيمة 34 مليار دولار في السادس من يوليو تموز.

وجرى تقليص القائمة، مع حذف الشاشات التلفزيونية المسطحة ومنتجات أخرى عادة ما يشتريها المستهلكون، بعد فترة للنقاش العام.

وما زالت القائمة تتضمن السيارات، بما في ذلك التي تستوردها جنرال موتورز وفولفو المملوكتان لمجموعة جيلي الصينية.

لكن مكتب الممثل التجاري الأمريكي أضاف شريحة ثانية من الرسوم على 248 منتجا تستهدف أشباه الموصلات ونطاقا واسعا من المنتجات الإلكترونية والكيماوية يقول إنها تستفيد من برامج الدعم الصناعي الصينية بما في ذلك خطة "صُنع في الصين 2025".

وستدخل الرسوم على تلك المنتجات حيز النفاذ في وقت لاحق بعد فترة للنقاش العام. وقال مسؤول كبير في إدارة ترامب للصحفيين إن بمقدور الشركات التقدم بطلب للحصول على إستثناءات لواردات من الصين لا يمكنها استيرادها من مصادر أخرى.

في المقابل، أعلنت وزارة التجارة الصينية في بيان أنها ستفرض رسوما جمركية على النفط الخام الأمريكي والغاز الطبيعي والفحم وبعض المنتجات النفطية المكررة في موعد لاحق.

كما قررت الصين فرض رسوما جمركية على فول الصويا الأمريكي بدءا من السادس من يوليو.

وأوضحت وزارة التجارة الصينية أن الطائرات الأمريكية ليست في قائمة الرسوم الجمركية.