الخام الأمريكي يقفز بدعم من هبوط في المخزونات وبرنت يتراجع

طباعة

صعدت عقود الخام الأمريكي حوالي 2%، مدعومة بهبوط في مخزونات المحلية بينما تراجعت عقود برنت قبل اجتماع لأوبك في وقت لاحق هذا الأسبوع قد ينتج عنه زيادة في الإنتاج العالمي.

وكانت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية قالت إن مخزونات النفط التجارية في الولايات المتحدة هبطت 5.9 مليون برميل الأسبوع الماضي، وهو أكبر انخفاض أسبوعي منذ يناير/كانون الثاني.

وأظهرت بيانات إدارة المعلومات أيضا أن استهلال مصافي التكرير للخام ارتفع إلى 17.7 مليون برميل يوميا، وهو أعلى مستوى مسجل لهذا الوقت من العام.

وارتفعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم يوليو/تموز 1.15 دولار، أو 1.8%، لتبلغ عند التسوية 66.22 دولار للبرميل.

وتراجعت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم أغسطس/آب 34 سنتا، أو 0.5%، لتسجل عند التسوية 74.74 دولار للبرميل.

وقال متعاملون إن هبوطا في إمدادات الخام من ليبيا ساعد أيضا في دعم الأسعار.

وقال مصدر نفطي ليبي إن انتاج النفط في ليبيا هبط إلى نطاق بين 600 ألف و700 ألف برميل يوميا من أكثر من مليون برميل يوميا، في أعقاب اشتباكات عند مينائي رأس لانوف والسدر النفطيين.

وانخفضت عقود برنت بعد أن قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن السوق تحتاج إلى المزيد من النفط في النصف الثاني من هذا العام وإن أوبك تقترب من اتخاذ قرار جيد بشأن الإنتاج هذا الأسبوع.

وقال مصدر إن السعودية تحاول اقناع الدول الأخرى الأعضاء في أوبك بالحاجة إلى زيادة انتاج النفط.