الأسهم الأوروبية تصعد في ختام أسبوع مضطرب

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية بدعم من بيانات اقتصادية أفضل من المتوقع لمنطقة اليورو ومكاسب لقطاع الطاقة بعد اتفاق منظمة أوبك على زيادة متواضعة في انتاج النفط، لكنها تنهي على خسارة أسبوعا مضطربا شابته مخاوف من حرب تجارية.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 1.1% لكنه سجل خسارة بنفس النسبة المئوية على مدار الأسبوع مع تضرر السوق، وخصوصا قطاع السيارات، من مخاوف من تصاعد الحمائية التجارية حول العالم.

وتراجعت أسهم شركات صناعة السيارات الأوربية بعد أن هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض رسوم جمركية بنسبة 20% على واردات السيارات من الاتحاد الأوروبي.

وأعطت أسهم شركات النفط الكبرى دعما للمؤشر القياسي الأوروبي عقب توصل أوبك إلى اتفاق على زيادة متواضعة في انتاج الخام.

وصعد سهما توتال الفرنسية ورويال داتش شل 3.3% لكل منهما.

ومن بين المؤشرات الصاعدة الأخرى أغلق مؤشر البنوك الأوروبية مرتفعا 1.3% وجاءت البنوك الإيطالية في مقدمة الرابحين، بعد أن اجتازت البنوك الخمسة والثلاثين الأكبر في الولايات المتحدة المرحلة الأولى من اختبارات التحمل السنوية لمجلس الاحتياطي الاتحادي.

وهيمن اللون الأخضر على المؤشرات الرئيسية في البورصات الأوروبية مع صعود المؤشر داكس الألماني 0.5%، والمؤشر كاك الفرنسي 1.34% والمؤشر فايننشال تايمز البريطاني 1.67%.