"هاباج لويد" الألمانية تخفض التكاليف مع ارتفاع أسعار الوقود

طباعة

أعلن الرئيس التنفيذي لهاباج لويد أن شركة الشحن البحري الألمانية تقوم بخفض التكاليف للتكيف مع ارتفاع أسعار الوقود الذي أدى إلى تقليص توقعات الأرباح للعام بأكمله الشهر الماضي.

وأبلغ رولف هابن يانسن المساهمين في هامبورغ "مراكز التكلفة الرئيسية زادت أكثر من المتوقع بادئ الأمر، وهي تضغط على هوامش أرباح التشغيل".

وأضاف "استجابتنا في المدى القصير لهذا التطور هي عن طريق الإدارة الصارمة للتكاليف وسنحافظ بذلك على القدرة التنافسية لهاباج لويد".

وأوضح أن هناك إجراءات اتخذت من بينها قبول مزيد من الشحنات الأعلى قيمة، ومحاولة خفض تكلفة عقود المرافئ، وإلغاء أنظمة الشحن ضعيفة الجدوى من الناحية الاقتصادية.

وتابع يانسن أن تأثيرات الاندماجات التي شهدها القطاع في الفترة الأخيرة لم تظهر بعد لأنها مازالت في بدايتها، مشيرا إلى اندماج ثلاث شركات يابانية متنافسة في أبريل نيسان، وموافقة الصين على استحواذ كوسكو للشحن على منافستها هونغ كونغ أورينت أوفرسيز انترناشونال.