برنت يهبط 4% لأقل سعر في 3 أشهر مع انحسار مخاوف تعطل إمدادات

طباعة

هوت أسعار النفط أكثر من 4% ليسجل برنت أدنى مستوياته في ثلاثة اشهر مع إعادة فتح موانئ ليبية وتطلع المتعاملين إلى زيادات المعروض المحتملة من روسيا ومنتجين آخرين.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت 3.49 دولار ليتحدد سعر التسوية عند 71.84 دولار للبرميل بانخفاض 4.63%، في حين نزل الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 2.95 دولار ليغلق عند 68.06 دولار بتراجع 4.15%.

ونزل برنت خلال الجلسة إلى 71.52 دولار وهو أقل سعر له منذ منتصف ابريل/نيسان.

وأبطل تراجع الأسعار أثر مكاسب أواخر الأسبوع الماضي الناتجة عن تعطيلات المعروض في ليبيا ونزاع عمالي في النرويج وقلاقل في العراق.

وكان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قال للصحفيين إن روسيا ومنتجي نفط آخرين قد يزيدون الإنتاج مليون برميل يوميا أو أكثر إذا شهدت السوق نقصا في المعروض.

وتأثرت العقود أيضا بتقارير أن الولايات المتحدة قد تسحب من احتياطياتها البترولية الاستراتيجية وهو ما سيزيد المعروض في السوق.

وعامل سلبي آخر للأسعار اليوم تمثل في بواعث القلق إزاء نمو الناتج المحلي الإجمالي الصيني في الربع الثاني من العام.

فقد نما اقتصاد الصين بوتيرة أبطأ مع تأثر النشاط سلبا بجهود الصين لاحتواء الدين بينما ضعف نمو إنتاج المصانع في يونيو/حزيران إلى أقل مستوياته في عامين الأمر الذي يبعث على القلق إزاء الاستثمار والمصدرين وسط احتدام الحرب التجارية مع الولايات المتحدة.

وقال المحلل لدى مجموعة برايس فيوتشرز في شيكاغو، فيل فلين "تراجع الناتج الإجمالي قليلا عن الحد المقبول نفسيا كان علامة تحذير بأن الصين على ما يرام حاليا لكنها ليست بالقوة المتوقعة."