ارتفاع الشحن الجوي عبر مطار قطر وعدد المسافرين يتراجع في النصف الأول

طباعة

سجل مطار حمد الدولي في قطر هبوطا حادا في عدد المسافرين خلال النصف الأول من عام 2018.

ومطار حمد الدولي هو مقر الخطوط الجوية القطرية التي تنافس طيران الإمارات والاتحاد للطيران.

ومُنعت الناقلة من استخدام المجالات الجوية للسعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر مع بداية الأزمة في يونيو/حزيران 2017.

وأظهرت حسابات لرويترز بناء على بيانات نشرها مطار حمد الدولي، أن عدد المسافرين الذين استخدموا المطار هبط 13% إلى 16.5 مليون مسافر في الستة أشهر حتى 30 يونيو/حزيران 2018، من 19 مليون مسافر في الفترة المماثلة من العام الماضي.

لكن الشحن الجوي عبر المطار ارتفع 7.6% إلى 1.05 مليون طن على مدى الفترة نفسها، وفقا لحسابات رويترز.

وكانت السعودية ودولة الإمارات سوقين رئيسيين للخطوط القطرية.

وزادت الشحنات المتجهة إلى قطر بالطائرات في أعقاب الأزمة، بعد إغلاق الحدود البرية الوحيدة للبلاد مع السعودية.